الرئيسية » شامل » إسرائيل تحترق ونتنياهو يطلب مساعدة دولية

إسرائيل تحترق ونتنياهو يطلب مساعدة دولية

إسرائيل تحترق ونتنياهو يطلب مساعدة دولية

تواجه إسرائيل حرائق ضخمة اندلعت صباح الأربعاء، 23 نوفمبر/تشرين الثاني، في المناطق الحرشية غرب القدس وبالقرب من بلدة أبو غوش وأتت على العديد من المنازل باتجاه طريق تل أبيب – القدس.
اشتعلت نيران في مناطق عديدة في إسرائيل حسبما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية، صلت إلى منطقة باب الواد واللطرون، حيث يكافحها رجال الإطفاء الإسرائيليون في محاولة منهم لوقفها، رغم الرياح التي تعرقل عمليتهم.
ونقلت إذاعة إسرائيل أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الأمن الداخلي جلعاد اردان قررا طلب المساعدة من تركيا واليونان وقبرص وإيطاليا في إخماد النيران.

وقال مصدر أمني للقناة الثانية الإسرائيلية، إنه يتوقع أن تزداد الحرائق خطرا اليوم الخميس، مضيفا أن الثلاثاء الأسوأ بسبب الأحوال الجوية والرياح.

واندلع حريق كبير في منطقة مسغاف شمال اسرائيل وجرى اخلاء السكان.

كما اندلع حريق كبير في موقع للقوات الإسرائيلية يدعى” نافي يائير قرب رام الله المحتلة وقال قائد الموقع إن النيران تنتشر بقوة نتيجة الرياح السائدة في المنطقة.

فيما قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، إنه طُلب من سكان حى جيفعات عيدن والمناطق المحيطة إخلاء منازلهم وإغلاق خطوط الغاز.

ومن جانبهم، دشن رواد تويتر ، هاشتاج يحمل عنوان “إسرائيل تحترق”، للتعبير عن مساندتهم للمواطنين الأبرياء وأخرين وصفوه بالخبر السعيد وفريق ثالث اكتفي بكتابة آيات قرآنية منها: “َلَا تَحْسَبنَّ اللَّهَ غَافلاً عَمَّا يَعملُ الظالِمُونَ إِنَمَا يُؤخِّرُهمْ ليوْمٍ تَشْخَص فيهِ الْأَبصَارُ”، “وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ”.

يأتي ذلك بعد أيام من تصديق اللجنة الوزارية بالحكومة الإسرائيلية على مقترح قانون بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت من المساجد تحت ذريعة تخفيف الضوضاء الصادرة، وأنها تتسبب في إزعاج كل من المسلمين والمسيحيين واليهود.

مشروع القانون قدمه عضوا الكنيست الإسرائيلي “موتي يوغيف” من حزب “البيت اليهودي” و”روبرت إيلاتوف” من حزب “إسرائيل بيتنا” بعد أسبوع ونصف من تظاهر سكان مستوطنة “باسجات زئيف” بالقدس الشرقية، الذين قاموا بمحاكاة الأذان أمام مقر إقامة رئيس بلدية القدس نير بركات للاحتجاج على صوت الأذان الصادر عن المساجد في أحياء شعفاط وبيت حنينا والرام.

ورد النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي على القرار برفع الأذان من على منصة الكنيست الإسرائيلي احتجاجًا على قانون منع الأذان الذي أقرته حكومة إسرائيل.

عن Islam Ahmed

إسلام أحمد (إكسلانس)، هو شاعر و مبرمج ولد في جمهورية مصر العربية و عاش و ترعرع في سلطنة عمان , طالب جامعي بكلية الهندسة ومؤسس شركة اكسلانس لخدمات الويب المتكاملة ومؤسس منتديات العرب أشقاء سابقا و مدونة أنجز ويب حاليا

شاهد أيضاً

تحميل وشرح تطبيق Emolfi لمعالجة صور السيلفي بالإعتماد على الشبكات العصبونية

تحميل وشرح تطبيق Emolfi لمعالجة صور السيلفي بالإعتماد على الشبكات العصبونية Emolfi سيُمكّن مستخدمي iOS …

اترك رد